سد شريان الشبكية

سد شريان الشبكية


سد شريان الشبكية

Retinal artery occlusion

عادةً يظهر انسداد الشريان الشبكي على شكل فقدان غير مؤلم للرؤية الأحادية حيث تحدث السكتة الدماغية عادةً بسبب انسداد الشريان الشبكي على الرغم من أن الصمات قد تنتقل إلى الفروع البعيدة للشريان الشبكي مما يتسبب في فقدان جزء فقط من المجال البصري، يمثل انسداد الشريان الشبكي حالة طارئة في طب العيون.

سبّب سدّ شريان الشّبكيّة المركزي بفقدان البصر وذلك عقب وقف تزويد الدم للشبكيّة حيث أن هذه الظاهرة نادرة، وتنتشر بالأساس في أوساط أشخاص في عقدهم السادس من العمر فما فوق، إلا أنّها قد تظهر أيضًا لدى الشباب، تكون الإصابة بشكل عام أحاديّة وتكون ثنائيّة في 1 – 2% من الحالات فقط.

يتم امتصاص الابيضاض والوذمة خلال 4 – 6 أسابيع بحيث تترك عصبًا شاحبًا يترافق غالبًا بقدرة متضائلة على الرّؤية، يوجد لدى 20% من الأشخاص شريان إضافي احتياطي لضمان التزويد بالدم وهكذا يتم الحفاظ على القدرة على الرؤية ولكن بشكل جزئي.

أعراض سد شريان الشبكية

العلامة الرئيسة لجلطة العين هي التغيير المفاجئ في البصر حيث يحدث ذلك دائمًا في عين واحدة فقط وعادةً لن تشعر بأي ألم، لكن قد تلاحظ:

  • فقدان البصر كله أو جزء منه وغير مصحوب بألم.
  • عدم القدرة على الرؤية من جانب عينيك.
  • رؤية ضبابية أو مشوهة.
  • نقاط عمياء.

أسباب وعوامل خطر سد شريان الشبكية

في الآتي توضيح لأبرز أسباب وعوامل الخطر:

1. أسباب سد شريان الشبكية

يحدث انسداد الشريان الشبكي غالبًا عن طريق الصمة والتي هي قطعة صغيرة من الكوليسترول تمنع تدفق الدم، أو الجلطة أي جلطة دموية، فقد يكون انسداد الشريان الشبكي عابرًا ويستمر لبضع ثوانٍ أو دقائق فقط إذا انكسر الانسداد وعاد تدفق الدم إلى شبكية العين، أو قد يكون دائمًا.

2. عوامل خطر سد شريان الشبكية

تشمل عوامل الخطر الشائعة ما يأتي:

  • مرض الشريان السباتي.
  • تصلب الشرايين أي ترسبات دهنية في الشرايين.
  • مرض القلب الصمامي.
  • أورام القلب.
  • عدم انتظام ضربات القلب، مثل: الرجفان الأذيني.
  • داء السكري.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • تعاطي المخدرات عن طريق الحقن.
  • التهاب الشرايين العملاقة.
  • الاضطرابات التي تساهم في تكوين الجلطة الدموية، مثل: مرض فقر الدم المنجلي.
  • استخدام موانع الحمل الفموية.
  • الحمل.
  • تشوهات الصفائح الدموية.
  • التقدم في العمر حيث أن معظم مرضى انسداد الشريان الشبكي هم في الستينيات من العمر.
  • جنس الرجال فالمرض أكثر شيوعًا عند الرجال.

مضاعفات سد شريان الشبكية

تشمل أبرز المضاعفات ما يأتي:

  • فقدان دائم للرؤية.
  • احتمالات متزايدة للنزيف والزَّرَقِ الثانوي.

تشخيص سد شريان الشبكية

يتم التشخيص بالطرق الآتية:

  • الفحص الجسدي

سيفحص طبيبك عينيك ويسألك عن تاريخك الطبي حيث قد يطلبون منك قراءة مخطط العين وسيضعون أيضًا قطرات في عينيك لفتح تلاميذك واستخدام منظار العين لفحص شبكية العين بحثًا عن أي انسداد أو نزيف.

  • اختبار المجال البصري

تنظر إلى آلة وتنقر على زر في كل مرة ترى فيها ضوءًا حيث أنه يتحقق مما إذا كنت قد فقدت أي رؤية محيطية، وهو ما تراه من جانبي عينيك.

  • مصباح الشق

أنت تجلس أمام مجهر خاص يضيء خطًا ضيقًا من الضوء في عينك حتى يتمكن طبيبك من البحث عن أي شيء غير عادي.

  • تصوير الأوعية بالفلوريسين

يقوم طبيبك بحقن صبغة غير ضارة في ذراعك حيث ينتقل عبر مجرى الدم إلى شبكية العين وتلتقط كاميرا خاصة صورًا لعينك لتوضح الأوعية الدموية المسدودة.

  • التصوير المقطعي للتماسك البصري

تحصل على قطرات لتوسيع العين ثم تقوم الآلة بمسح عينيك لعمل صورة مفصلة لشبكية العين.

إذا اعتقد طبيبك أن جلطة من جزء آخر من الجسم تسببت في الانسداد فقد يقترحون اختبارات أخرى للبحث عن مشاكل في الشرايين والقلب، وقد يطلبون أيضًا إجراء اختبارات الدم للتحقق من اضطرابات التخثر ومستويات الكوليسترول لديك.

علاج سد شريان الشبكية

تحسب الدقائق من أجل الحفاظ على بصرك بعد السكتة الدماغية حيث يمكنك تجنب الإصابة الدائمة إذا تمكن الأطباء من إزالة انسداد الشريان المركزي واستعادة تدفق الدم في غضون 90 – 100 دقيقة، ولكن بعد 4 ساعات قد يؤدي الانسداد إلى إتلاف رؤيتك للأبد.

قد يجرب طبيبك واحدًا أو أكثر من العلاجات الآتية:

  • تدليك العين: سيقوم طبيبك بتدليك جفنك المغلق بإصبعك لإخراج الجلطة.
  • ثاني أكسيد الكربون – الأكسجين: عندما تستنشق مزيجًا من ثاني أكسيد الكربون والأكسجين يزيد تدفق الدم إلى شبكية العين، كما أنه يوسع الشرايين.
  • الإفراغ: يستخدم الأخصائي إبرة صغيرة لإزالة بضع قطرات من السائل من مقدمة العين، وهذا يقلل من الضغط مما قد يزيد من تدفق الدم في شبكية العين.
  • الأدوية: قد تحصل على أدوية لتثبيط الجلطات أو لتقليل الضغط في عينيك، وتشمل هذه الأدوية المستخدمة في علاج الغلوكوما، مثل: أسيتازولاميد (Acetazolamide).

الوقاية من سد شريان الشبكية

غالبًا يرتبط انسداد الشريان الشبكي المركزي بمرض السكري أو مشاكل القلب، لكن هذه المشاكل الصحية لا تسببها بشكل مباشر، والخطوة الوقائية الجيدة هي الحفاظ على صحة قلبك حيث يمكنك القيام بذلك عن طريق:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • التوقف عن التدخين.
  • الحفاظ على نسبة السكر في الدم عند مستوى صحي إذا كنت مصابًا بالسكري.





Source link

2022-06-24T14:39:27+00:00

Leave A Comment

Go to Top